رسالة إلى السيد وزير الداخلية..شكاية وطلب التدخل العاجل

رسالة إلى السيد وزير الداخلية..شكاية وطلب التدخل العاجل

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/09/16

إني الممضية أسفله السيدة مبروكة منوبية بنت عثمان بن خليفة الطرابلسي، تونسية الجنسية القاطنة بـ137 شارع 2 مارس 1934 الزهراء بن عروس، صاحبة بطاقة تعريف وطنية عدد00197168 المسلّمة بتونس في 12ـ04ـ2007.
أرفع لكم شكايتي هذه ضد المتسوّغ الملاصق لمحل سكناي والذي تسوغه من طليقي وكان لغرض إصلاح الأضواء الكهربائية للسيارات لكنه وسّع من نشاطه وأصبح ميكانيكيا يعمل كامل اليوم وليلا حيث يقوم بفتح المحلوالعمل به إلى أوقات متأخرة من الليل علما أن هذه الأخير له محل آخر ببومهل يعمل به نهارا وأنا امرأة أعاني أمراضا عديدة ولي تقرير طبي يثبت صحة أقوالي وكل ذلك من تأثيرات الأوساخ والروائح المنبعثة من محلهم.
وحيث أني أعاني جراء الضوضاء والأوساخ والروائح الكريهة المنبعثة من دخان السيارات الرابضة أمام مدخل منزلي.
سيدي الفاضل أعاني كثيرا من مشاغبته لي حيث أنه قام مؤخرا بقطع الكهرباء ورأيته بأم عيني يقفز من سور محل سكناي ثم ومن الغد قام بتكسير عداد الماء نكالة بي وأنا الآن مهددة في حياتي بالقتل وقد هددني بذلك صراحة ولأنهم يعلمون بأني أعيش بمفردي فأصبح السيد يتمادى في مشاغبته لي وإرعابي وإخافتي لكي لا أرفع أمره للمصالح الأمنية المختصة.
وحيث أني أقوم دائما بدهن واجهة محلي نظرا لأنها دائما متسخة رغم أني أقطن بشارع البيئة وحيث أنه قام بتكسير بلور سيارة ابني المقيم خارج الوطن الذي يعود بمناسبة الصيف وقام بتكسير حواجز وضعتهم أمام باب مدخلي الخاص بي ليتمكن من وضع سياراته مما يمنعني من الدخول حتى أني أسقط عديد المرات جراء صعوبة دخولي منزلي.
وحيث أنني رفعت أمره عديد المرات فيقوم برفع المضرة أياما لكي لا يثبت عليه الشغب ثم يعاود الكرة بأكثر قوة نكالة بي وقد شتمني وأسمعني وابلا من الكلام البذيء على مرأى ومسمع من الأجوار وأصبحت أضحوكتهم.
سيدي لقد أذاقني الأمرين بأفعاله المشينة التي وصلت إلى تشويه سمعتي لدى المتسوغين بمحلي وإسماعي الكلام البذيء وأنا لا أقدر على فعل شيء لأنني أعيش بمفردي مما جعله يستضعفني وهو على علم بأمراضي المزمنة التي زادت جراء أفعاله أصبح هو المالك وأنا المتسوغة كما عانيت كثيرا من أفعاله المشينة معي.
رجائي سيدي التدخل لفائدتي ورفع المضرة الحاصلة لي من هذا المتسوغ الذي لم يراع سني وأمراضي وإلزامه بالخروج من المحل لأنه من غير المعقول متابعة نشاطه المزعج بجانب محلات سكنية.
في الانتظار تفضلوا بقبول أسمى عبارات الشكر والامتنان سلفا.
الهاتف: 96049639

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

تعددت مظاهر العنف والتضييق على الحريات منها الحملة الشرسة التي انتقلت من الفضاء الازرق الى ارض ال
20:15 - 2019/10/20
غسان القصيبي (صحفي) أطراف لم تتّعظ
20:15 - 2019/10/20
طقس مغيم جزئيا على كامل البلاد فتدريجيا كثيف السحب بالمناطق الغربية بعد الظهر مع خلايا رعدية تكون
19:38 - 2019/10/20
قامت الأحد ادارة شرطة المرور باتخاذ جملة من الاجراءات لانجاح تنظيم ماراطون "نوران ضد مرض السرطان"
12:22 - 2019/10/20
أصدرت وزارة التربية يوم 14 أكتوبر الجاري منشورا ينص على مزيد احكام مراقبة رخص المرض يهدف الى مجاب
09:53 - 2019/10/20
جريدة الشروق ليوم الاحد 20  أكتوبر 2019
00:00 - 2019/10/20
منذ 2011 تراجع عدد المتبرعين بالأعضاء واختفت الومضات التحسيسية  بأهمية التبرع بالأعضاء وتوقفت عمل
20:15 - 2019/10/19
منذ مطلع سنة 2019 شهدت  عمليات التبرع بالأعضاء في تونس تطورا ملحوظا. ولكن تبقى دون المأمول.
20:15 - 2019/10/19